الخميس، 10 يونيو، 2010

مشاهدة مباراة جنوب افريقيا والمكسيك بث مباشر

مشاهدة مباراة جنوب افريقيا والمكسيك بث مباشر,مشاهدة مباراة جنوب افريقيا والمكسيك, شاهد مباراة جنوب افريقيا والمكسيك,رابط مباراة جنوب افريقيا والمكسيك,نقل مباراة جنوب افريقيا والمكسيك,قنوات لنقل مباراة جنوب افريقيا والمكسيك,كاس العالم,جموب افريقيا,مباراة جنوب افريقيا والمكسيك,مشاهدة بث مباشر مباراة جنوب افريقيا والمكسيك,مشاهدة اون لاين مباراة جنوب افريقيا والمكسيك كاس العالم 2010 جنوب افريقيا

مباراة جنوب افريقيا والمكسيك كاس العالم 2010 المباراة الافتتاحية

http://aff.kooora.com/i/flags/ZA.gifhttp://aff.kooora.com/i/flags/MX.gif

‏هناك 3 تعليقات:

  1. عندما يلتقي منتخب جنوب أفريقيا لكرة القدم نظيره المكسيكي اليوم على استاد “سوكر سيتي” في جوهانسبرج في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا ستكون نتيجة المباراة مهمة وحاسمة بشكل كبير لكل من الفريقين.

    ويحتل المنتخب المكسيكي المركز السابع عشر في التصنيف العالمي لمنتخبات كرة القدم الصادر عن الاتحاد الدولي للعبة “الفيفا”، كما شارك الفريق في 13 بطولة سابقة من بطولات كأس العالم. وكانت آخر مرة فشل فيها المنتخب المكسيكي في عبور الدور الأول للبطولة في مونديال 1978 بالأرجنتين.

    وقدم المنتخب المكسيكي مسيرة رائعة في المباريات الودية التي خاضها استعداداً للبطولة حيث خاض 12 مباراة هذا العام، ولم يخسر سوى مباراتين كانتا أمام المنتخبين الإنجليزي والهولندي.

    وتغلب المنتخب المكسيكي على نظيره الإيطالي بطل العالم 1/2 ودياً في المباراة التي أقيمت بينهما قبل أيام.

    ولكن إذا كانت كل هذه العوامل تصب في مصلحة المنتخب المكسيكي، فإن هناك عوامل عديدة أيضاً تقف في صف منتخب جنوب أفريقيا.

    ويحتل منتخب جنوب أفريقيا المركز 83 في التصنيف العالمي ولكنه يحظى بمساندة أكبر عوامل النجاح وهو عنصر التشجيع الجماهيري حيث ينتظر أن يحظى الفريق بتشجيع نحو 90 ألف مشجع على استاد “سوكر سيتي”.

    ويدرك إيتومولينج كون حارس مرمى منتخب جنوب أفريقيا أن حماس المشجعين سيكون دافعاً وحافزاً قوياً لفريق “الأولاد”، خاصة أن معظمهم سيطلق أبواق الفوفوزيلا الشهيرة.

    ردحذف
  2. تنطلق في الخامسة من مساء غد الجمعة منافسات النسخة الـ19 من كأس العالم لكرة القدم بلقاء يجمع بين جنوب أفريقيا مستضيفة البطولة ومنتخب المكسيك.

    يأمل منتخب جنوب أفريقيا في استغلال عاملي الأرض والجمهور المتوقع أن يملأ مدرجات ملعب "سوكر سيتي" الذي يتسع إلى 95 ألف متفرج في تحقيق فوز يدفعه خطوة نحو التأهل للدور الثاني.

    يأمل البرازيلي كارلوس ألبرتو باريرا المدير الفني لجنوب أفريقيا في استغلال تحسن الحالة الفنية للفريق والتي ظهرت في تحسن النتائج في المباريات الودية الأخيرة التي سبقت المونديال.

    تتمثل أبرز مفاتيح لعب أصحاب الأرض في ستيفن بينار لاعب وسط إيفرتون الإنجليزي بمهاراته في صنع الهجمات وكذلك انطلاقاته على الأجناب، كما يظهر أيضًا المهاجم كاتليجو مفيلا بسرعته وجسمانه القوي والذي تألق في كأس القارات التي احتضنتها جنوب أفريقيا في العام الماضي.

    على الجانب الآخر، يدخل المنتخب المكسيكي مباراة الغد بدفعة معنوية كبيرة بعد فوزه على المنتخب الإيطالي وديًا 2/1 الأسبوع الماضي، كما يملك الفريق المكسيكي خبرة كبيرة اكتسبها من نجاحه في العبور للدور التالي في آخر ثلاث مشاركات متتالية له في كأس العالم.

    يعتمد خافيير أجيري المدير الفني للفريق على تشكيلة تخلط بين الشباب والخبرة، فنجد أبرز عناصر الفريق تتمثل في جيوفاني دوس سانتوس لاعب برشلونة السابق وتوتنهام الإنجليزي الحالي، ومعه كارلوس فيلا لاعب أرسنال الإنجليزي، ويعد اللاعبان أبرز عناصر الفريق الفائز بمونديال الناشئين في 2005.

    يدعم هذه العناصر الشابة، رفائيل ماركيز قائد الفريق ومدافع برشلونة الإسباني، ومعه قائد الوسط خيراردو توراردو الذي يشبه البعض أداءه بمحاربي العصور الوسطى، ومعهم على دكة البدلاء المخضرم بلانكو، وكذلك جويرمو فرانكو الذي يسابق الزمن للحاق بالمباراة.

    وتتأرجح التوقعات بشأن نتيجة المباراة، فالبعض يحسمها لصالح المكسيك على خلفية فارق التصنيف بينها وبين أصحاب الأرض، حيث تأتي المكسيك في المركز ال17، بينما تحتل جنوب أفريقيا المركز ال83، والبعض الآخر يرى أن عامل الأرض والجمهور سيكسر هذا الفارق في التصنيف.

    ردحذف
  3. جوهانسبرج- عندما يلتقي منتخب جنوب أفريقيا لكرة القدم نظيره المكسيكي، الجمعة على استاد "سوكر سيتي" في جوهانسبرج، في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا، ستكون نتيجة المباراة مهمة وحاسمة بشكل كبير لكل من الفريقين.

    ويحتل المنتخب المكسيكي المركز السابع عشر في التصنيف العالمي لمنتخبات كرة القدم الصادر عن الاتحاد الدولي للعبة "فيفا"، كما شارك الفريق في 13 بطولة سابقة من بطولات كأس العالم. وكانت آخر مرة فشل فيها المنتخب المكسيكي في عبور الدور الأول للبطولة في مونديال 1978 بالأرجنتين.

    وقدم المنتخب المكسيكي مسيرة رائعة في المباريات الودية التي خاضها استعدادا للبطولة، حيث خاض 12 مباراة هذا العام ولم يخسر سوى مباراتين كانتا أمام المنتخبين الإنجليزي والهولندي. وتغلب المنتخب المكسيكي على نظيره الإيطالي بطل العالم 2-1 وديا في المباراة التي أقيمت بينهما قبل أيام.

    ولكن إذا كانت كل هذه العوامل تصب في مصلحة المنتخب المكسيكي، فإن هناك عوامل عديدة أيضا تقف في صف منتخب جنوب أفريقيا. ويحتل منتخب جنوب أفريقيا المركز 83 في التصنيف العالمي، ولكنه يحظى بمساندة أكبر عوامل النجاح وهو عنصر التشجيع الجماهيري، حيث ينتظر أن يحظى الفريق بتشجيع نحو 90 ألف مشجع على استاد "سوكر سيتي".

    ويدرك إيتومولينج كون حارس مرمى منتخب جنوب أفريقيا أن حماس المشجعين سيكون دافعا وحافزا قويا لفريق "الأولاد"، خاصة وأن معظمهم سيطلق أبواق الفوفوزيلا الشهيرة.

    وقال كون:"مشجعونا لهم طابع خاص وسيلعبون دورا بارزا. مشجعونا المخلصون سيلعبون دورهم. لا نسعى للتعادل ونريد النقاط الثلاث للمباراة لنبدأ البطولة بتحقيق الفوز وبشكل جيد.. نعلم أهمية تحقيق الفوز. وسنسعى لجعل المباراة صعبة على المنتخب المكسيكي لأنهم لن يجعلوها سهلة علينا".

    ويخوض منتخب جنوب أفريقيا فعاليات المونديال بعدما حافظ على سجله خاليا من الهزائم في آخر 12 مباراة خاضها. وعلى الرغم من أن معظم منافسيه في هذه المباريات الودية لم يكونوا من المنتخبات الكبيرة على مستوى العالم، جاء الفوز على كل من كولومبيا والدنمارك ليمنح الفريق الثقة وينعش توقعات مشجعيه مجددا.

    وحصل المدرب البرازيلي كارلوس ألبرتو باريرا، المدير الفني لمنتخب جنوب أفريقيا، على أفضلية جيدة وفرصة رائعة بتدريب معظم لاعبي الفريق لمدة تزيد على ثلاثة شهور متواصلة قبل بداية فعاليات المونديال، نظرا لانتهاء فعاليات الدوري المحلي في جنوب أفريقيا مبكرا.

    ردحذف